١٤. أغسطس. ٢٠٢١

برعاية رئيس الوزراء وحضور وزير التعليم العالي: مهرجان احتفائي في تعز لتكريم الموهوبين والمبدعين في اختتام المراكز الصيفية بالمحافظة

شهدت محافظة تعز، صباح اليوم، حفلا فنيا واستعراضيا بهيجا في اختتام المراكز الصيفية للأندية الرياضية، واحتفاء باليوم العالمي للشباب، نظمه مكتب الشباب والرياضة في تعز، برعاية دولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، وتحت إشراف قطاع الشباب بالوزارة.

وعبر الأستاذ الدكتور خالد الوصابي، وزير التعليم العالي والبحث العلمي والتعليم الفني والتدريب المهني، عن سعادته بهذه المناسبة التي تستعيد وهج المراكز الصيفية، وألق الشباب والنشء، في المجالات الثقافية والرياضية والفنية، خصوصا في مدينة تعز التي عانت ومازالت من ويلات الحرب، وتحتاج إلى تفعيل هذه الطاقات الكبيرة.

وأكد الوزير الوصابي دعم الدولة لمثل هكذا أنشطة تسهم في تعزيز قيم الولاء الوطني، وتضمن مواجهة الأفكار البغيضة التي تستهدف عبرها مليشيا الحوثي الإرهابية شريحتي الشباب والنشء، لتسوقهم من خلالها إلى محارق الموت وميادين الفناء.

من جهته قال أيمن المخلافي، مدير عام مكتب الشباب والرياضة بتعز، في كلمته أن الحفل نتاج لجهود كبيرة استمرت لأكثر من شهر، تكللت بإبراز العديد من المبدعين من النشء والشباب، وساهمت في تعزيز قدراتهم ومهاراتهم.

مشيرا إلى أن 《 المراكز الصيفية من أهم الانشطة التعليمية والثقافية والفنية التي تسهم في تحفيز مواهب وابداعات وطاقات الجيل الصاعد وتعزيز ارتباطهم بالهوية اليمنية، والمكتسبات الوطنية 》.

وتخلل الحفل فقرات فنية وإبداعية لمشاركين ومشاركات في المراكز الصيفية، من أغان وطنية وفقرات رسم وكلمات واستعراضات قتالية في لعبتي الكاراتيه والبنجاك سيلات، وريبورتاج يستعرض مسيرة المراكز.

وفي اختتام الحفل كرم وزير التعليم العالي رفقة وكيل محافظة تعز محمد الصنوي وعددا من قيادات السلطة المحلية بتعز أبرز المواهب والمبدعين في مختلف المجالات، إضافة إلى تكريم الجهات المشاركة في دعم المراكز الصيفية والحفل الختامي.

وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

الموسسة الرسمية الممثلة للحكومة في ما يتعلق بالتعليم العالي والبحث العلمي في الجامعات ومراكز البحوث

خدمات الوزارة

جميع الحقوق محفوظة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي .تصميم وتطوير الإدارة العامة للنظم والمعلومات